Tuesday, April 09, 2013

وداعا تاتشر يامن زرعت الامل فى قلوينا ايام غدر الاشقاء



سنكون اوفياء لك فى مماتك مثل ما كنا أوفياء لك بحياتك
لقد لعبت دور أساسي فى أزمة وطني الكويت أيام غدر جار الشمال
وكان لك دور كبيرا بتحرير الكويت من بعد الله سبحانه وتعالي الذي يسبب الأسباب
فباصرارك علي موقفك وحثك الدئوب  للامريكان  باتخاذ قرارات
حاسمه لرد اعتداء المعتدي وبحشد قوات التحالف من جميع دول العالم
تاتشر لن ننسى أبداً مواقفك المشرفه بحق الكويت
تصريحاتك مع الرئيس بوش الأب  كانت في تلك الأيام هي البلسم علي قلوبنا
بينما كانت تصريحات بعض الدول العربيه الشقيقه الإخوه الأعداء
كالاردن وفلسطين والسودان والجزائر واليمن  وجماعة الإخوان والقوميون العرب
كالسم الزعاف تنخر أجسادنا وتدمي قلوبنا
نشعر من تصريحاتهم بالإنتقام وحب التشفي والحقد والحسد من وطني الكويت
فمصابنا فيك اليوم   كبير
كنت الأمل  فى أحلك الظروف والأيام
ولقد منا الله علينا بالإنتصار وبتحرير الكويت
فشكرا لك وللرئيس جورج البوش الأب
وللشعب البريطاني العظيم  والشعب الأمريكي البطل
كنا نتتبع أخبار مرضك  ونتتبع تطورات حالتك الصحيه
وكنا ندعو الله العالي العظيم أن يشفيك
ولكنها أرادة الله سبحانه وتعالى
في بيان من  القصر الملكي  إن الملكة حزينة جدا لوفاة البارونة مارغريت تاتشر
وقد وصفها كاميرون رئيس الوزراء البريطاني بأنها زعيمة عظيمة فقدتها بريطانيا
و كتب بحسابه الخاص بالتويتر
بحزن شديد تلقيت نبأ وفاة السيدة تاتشر
لقد فقدنا قائدة عظيمة ورئيسة وزراء عظيمة وبريطانية عظيمة
وقال  جون بلير رئيس الوزراء الأسبق عنها  
إن عددا قليلا للغاية من الزعماء أحدثوا التغير
ليس فقط للمشهد السياسى فى بلادهم، وإنما فى العالم.
مارجريت كانت من هؤلاء القادة كان تأثيرها العالمى واسعا
تعد مارغريت ثاتشر التي توفيت إثر إصابتها بالسكتة الدماغية
واحدة من أكثر الشخصيات السياسية تأثيرا في القرن العشرين
رحلت تاتشر وتركت الشعب البريطاني منقسم بشأنها
فهناك من يكن لها حبا كبيرا وهناك من يكرهها
ستظل مارغريت تاتشر، التي عانت من مشاكل صحية
عديدة في الاعوام الاخيرة، سببا لاختلاف الاراء حولها
لكنها ستبقى أيضا مصدرا للإلهام بين محبيها وحتى معارضيها.
ولكننا بالكويت نكن لك كل حب  واحترام وتقدير وامتنان
وداعا ايتها المرأة الحديديه
ايتها الرئيسه التي يعجز الكثير من الرجال أن يقوم بدورك
لقد رحلت عن عالمنا بهدوء وسلام وأمان
وداعا ......وداعا
من قلب مواطنه كويتيه كنت لها كل  الامل
من بعد الله سبحانه وتعالى
في أيام الغدر والخيانه
وسلامتكم

3 comments:

منصور الفرج said...

عليها من الله ما تستحق ...
احييكِ على هذه اللفته الكريمه
شأن أبناء هذا الوطن الكريم
لا ينسى أبناءه من وقف معهم و من وقف ضدهم
ولكن الحياة تستمر و ستظل تستمر
/

بوركت اوقاتكِ
احترامي

nabil sami said...

لست وحدك من يتصف بحب اليهود والنصارى ..... أنا ايضا أحبهم ...... وأتمنى أن تذيق اسرائيل كل عربي معنى العزه والكرامه ........ صدقني نحن لا جميعا لا نستحق الحياة احرار

بنت الشاميه said...

منصور الفرج :

شكرا لك اخي الفاضل علي المرورك الكريم

تاتشر من يقدر ان ينسها او ينسى مواقفها بيض الله ويها
لازم نكون اوفياء لكل من وقف معنا بأحلك ايامنا
تستاهل

تحياتي